أخر الاخبار

الضرائب .. الدروس الخصوصية تخضع للضريبة من باب الإيراد المهني

الضرائب  ..   الدروس الخصوصية

الدروس الخصوصية تخضع للضريبة من باب الإيراد المهني

قال سعيد فؤاد، مستشار رئيس مصلحة الضرائب العامة، إن فلسفة الضرائب بمصر قائمة على تحقيق العدالة الضريبية، لافتاً إلى تحصيل الضرائب على "السناتر"، مراكز الدروس الخصوصية، يأتي في هذا الإطار، وتابع:"وزارة المالية ومصلحة الضرائب تسعى إلى تطبيق القانون دون فرض أي ضريبة زيادة".

وأضاف "فؤاد"، خلال اتصال هاتفى ببرنامج "من مصر"، الذى يقدمه الإعلامى عمرو خليل، عبر قناة "cbc"، أن الضرائب التي تحصلها الدولة يعود للمواطن مرة أخرى في شكل تحسين البنية التحتية والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة.

وأضاف: "فتح ملف ضريبى لمراكز الدروس الخصوصية لا يعد سنداً قانونياً لتقنين أوضاعها، وإخضاعها للضريبة يأتي طبقاً للقانون".

وأكد مستشار رئيس مصلحة الضرائب العامة، أن التهرب من دفع الضريبة مجرم قانونياً، ويعد جريمة مخلة بالشرف تُلزم المتهرب بدفع ضريبة مضاعفة.

وتابع:"المدرسون الذين يقدمون دروس خصوصية خاضعون للضريبة طبقاً للقانون لأنها تمثل إيرادا مهنيا".




تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -
    close