أخر الاخبار

نكشف كمين طارق شوقي .. في إسقاط لجان ولاد الأكابر بامتحانات الثانوية العامة

نكشف كمين  طارق شوقي ..  في إسقاط لجان  ولاد الأكابر  بامتحانات الثانوية العامة

«كمين» طارق شوقي في إسقاط لجان «ولاد الأكابر» بامتحانات الثانوية العامة

في كمين محكم سقطت لجان الغش الجماعي من الدلتا للصعيد في قبضة وزير التربية والتعليم.. هذه اللجان التي اشتهرت بلجان الذوات أو لجان اولاد الاكابر في الثانوية العامة، والتي تضم في أغلب الأحيان أولاد صفوة المجتمع، ليصف البعض تلك اللجان بلجان الـVIP. .

وعلى الرغم من الإجراءات المشددة التي تتخذها وزارة التربية والتعليم لمحاربة ومكافحة الغش داخل اللجان سواء إن كان غشا جماعيا أو فرديا أو إلكترونيا، إلا أن هذا لم يمنع البعض من التحايل على وزارة التعليم في إجراء بعض التحويلات للطلاب من مدارسهم الأصلية لمدارس بعض المحافظات التي اشتهرت بالغش والشغب، والتي يمكن السيطرة على لجانها من قبل أهالي الطلاب.

وزارة التربية والتعليم هذا العام 2021/2022 ، نجحت بقيادة الدكتور طارق شوقي وزير التعليم ورئيس عام امتحانات الثانوية العامة 2022 ، ونائبه الدكتور رضا حجازي ، نائب الوزير لشؤون المعلمين ونائب رئيس الامتحانات هذا العام ، وخالد عبد الحكم المشرف العام علي الإدارة العامة للامتحانات، في السيطرة على لجان الغش الجماعي الشهيرة في عدد من المحافظات الإقليمية ، من خلال خطة محكمة أشبه بكمين شرطي لضبط المتجاوزين والمخالفين، حيث كشفت مصادر داخل وزارة التربية والتعليم، لبوابة أخبار اليوم، أن تم وضع لجان أولاد الاكابر خاصة في محافظتي كفر الشيخ وسوهاج وأسيوط المشهورين بالغش والشغب تحت الرقابة الصارمة، خاصة فيما يتعلق بتحويلات الطلاب من مدارسهم إلى أخرى عرفت إعلاميا بـ"لجان ولاد الأكابر"، وبالفعل تم رصد عدد كبير من التحويلات غير القانونية للجان ولاد الأكابر، بهدف الغش في امتحانات الثانوية العامة للعام الحالي.

وأضافت المصادر، أن تلك الوقائع المشتبه في مخالفاتها للقوانين المنظمة للنقل، تم رصدها أثناء قيام المسئولين في الإدارة العامة للامتحانات بمراجعة قائمة اللجان التي شهدت أحداث غش وشغب خلال العام الماضي، وخاصة اللجان المعروفة بارتكاب طلابها مثل تلك الأفعال.

وقالت مصادر خاصة بالتعليم، إن الوزارة تجري تحقيقات سرية في كلا من الشئون القانونية داخل ديوان الوزارة، والإدارة العامة للامتحانات، وذلك عقب رصد عدد من التحويلات الغير قانونية لعدد من اللجان المعروفة باسم "لجان الأكابر".

وأشارت المصادر، إلى أن تلك التحقيقات يتابعها وزير التربية والتعليم شخصيا، وسوف تصدر الوزارة في نهاية موسم امتحانات الثانوية العامة بيانا تفصيليا عما حدث من إحباط محاولات التحويلات غير القانونية لهذه اللجان خاصة في محافظتي سوهاج وكفر الشيخ.

وأكدت المصادر، أن الوزارة أحبطت هذا العام محاولات عدد من الطلاب إجراء تحويلات من مدارسهم الأصلية إلى لجان مدارس بمحافظتي سوهاج وكفر الشيخ الشهيرة بالغش الجماعي، خاصة في مركز دار السلام بسوهاج ومركز بيلا في كفر الشيخ.

وأكدت المصادر ان نائب وزير التعليم الدكتور رضا حجازي، وخالد عبد الحكم المشرف العام علي الادارة العامة للامتحانات، بعدما اكتشفوا تلك التحويلات غير القانونية للطلاب، قاموا علي الفور برفع تقرير مفصل لوزير التعليم عن عدد الطلاب والتحويلات غير القانونية، والذي بدوره قام بإصدار أوامره بإحالتها للشؤون القانونية لاتخاذ الإجراءات القانونية حيالها .

ولفتت المصادر، إلى أن الوزارة أوقفت تحويلات الطلاب الذين حاولوا التحويل لمحافظتي سوهاج وكفر الشيخ، وأصدرت تعليمات مشددة لمديري المديريات التعليمية بمنع قبول أي تحويلات خارج نطاق إداراتهم التعليمية قبل امتحانات الثانوية العامة لمنع حدوث الغش الجماعي بين الطلاب .

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن الوزارة قبيل انطلاق ماراثون امتحانات الثانوية العامة، أعدت خطة متكاملة لمواجهة هذه الظاهرة مبكرا والقضاء عليها قبل بدء موسم امتحانات الثانوية العامة، لضمان تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين الطلاب المتقدمين لامتحانات الثانوية العامة هذا العام، حيث اتخذت الوزارة عدد من الإجراءات السرية للسيطرة علي أي أحداث قد تسبب الغش الجماعي بين الطلاب علي رأسها منع التحويلات الطلابية لمدارس المحافظات وبالأخص اللجان الشهيرة بالشغب وبالغش الجماعي ، وأيضا استبعاد تلك اللجان من خريطة مقار امتحانات الثانوية العامة ، واستبدالها بلجان أخري وسط المدينة وبالقرب من محيط مديريات الأمن، فضلا عن تركيب كاميرات مراقبة داخل اللجان ا لرصد أى أعمال شغب أو غش داخل اللجان واتخاذ الإجراءات الفورية ضدهم ، فضلا عن التنسيق مع مديريات الأمن بكافة محافظات الجمهورية لتخصيص دوريات من الشرطة على أبواب المدارس لمنع أي محاولات غش قد تحدث خارج أو داخل اللجان الامتحانية، ومنع أولياء الأمور من التواجد من أمام مقار اللجان من الخارج أو الاقتراب من أبوابها .

وأوضحت المصادر، أن الوزارة بدأت هذا العام في تفعيل إجراءات غير مسبوقة لمواجهة الغش الإلكتروني في امتحانات الثانوية العامة 2022م ، حيث بدأت الوزارة في مراقبة جروبات واتس بالتعاون مع الأجهزة المختصة، علاوة على تركيب كاميرات سرية في اللجان المعروفة بتاريخها فى الغش، إضافة إلى اللجان التي شهدت حالات غش العام الماضي.

وأشارت ذات المصادر، إلى أنه تم تحديد أحدث أدوات الغش وأشكالها، والتي تتضمن فيزا كارت، وأقلام مزودة بسماعات وكاميرات تصوير، إضافة لسماعات بلوتوث ونظارات طبية بها كاميرات لنقل الصوت والصورة.

وأكدت المصادر، تطبيق قانون مكافحة الغش على الطلاب الغشاشين أو مصوري الامتحانات، مع التأكيد على منع حيازة الطالب للهاتف المحمول في الامتحانات واستخدامه في تصوير أو طباعة أو نشر أو إذاعة بأي وسيلة أسئلة الامتحانات وأجوبتها.

وأوضحت المصادر، عقوبات قانون مكافحة الغش، ليشمل في حالة الغش أو الشروع فيه أو الاستفادة منه أو المساعدة عليه سوف يتم إلغاء إلغاء امتحان الطالب في جميع المواد ويعتبر راسبا فيها وذلك سواء في الامتحانات، إضافة لعقوبات حبس مدة لا تقل عن سنتين ولا تزيد عن 7 سنوات، وبغرامة لا تقل عن 100000 جنيه ولا تزيد عن 200000 جنيه.

أما بحالة الشروع في طباعة أو نشر أو إذاعة أو الترويج لأسئلة الامتحانات وأجوبتها بالحبس مدة لا تقل عن سنة وبغرامة لا تقل عن 10000 جنيه ولا تزيد عن 50000 جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين.

تاريخ الغش الجماعي في الصعيد

لجان أولاد الكبار، لم تكن حديثة العهد، بل كانت موجودة منذ عهد الرئيس الأسبق حسنى مبارك، فكانت البداية منذ عام 2007، حيث كانت واقعة الغش الجماعي بإحدى لجان امتحانات الثانوية العامة بمدينة ديروط التابعة لمحافظة أسيوط، وقتها تلقى المحافظ بلاغا بوجود غش جماعي بإحدى لجان مدينة ديروط ويؤدي فيها الامتحان أحد ابناء قيادات التعليم بالمحافظة، وبناء عليها تم استبعاد "م.م" احد قيادات التعليم بأسيوط من منصبه وقتها، وندبه مستشارا للتعليم الأساسي والمجال الصناعي بديوان عام الوزارة.

وفى العام 2013، اشتهرت لجنة مدرسة الثانوية العامة بمركز البداري شرق مدينة أسيوط بلجان الكبار وأولاد الذوات، حيث شهدت غشا جماعيا للطلاب بكل الطرق والوسائل، عن طريق السيارات والدراجات البخارية أمام وحول أسوار اللجان، وذلك تحت سمع وبصر رؤساء اللجان والملاحظين.

وتكرر نفس الأمر مع لجان أولاد الذوات في البداري في 2016 حتى اضطر رئيس لجنة الثانوية العامة بمدرسة الجهاد في البداري بالاعتذار رسميا عن رئاسة اللجنة لعدم السيطرة على اللجنة وإجباره على الغش، حيث شهدت هذه الفترة تحويلات كثيرة للطلاب وصلت قرابة 600 طالب من بينهم 40 طالبا من اولاد الذوات.

وفي عام 2017، شهدت لجنة البداري بأسيوط أيضا واقعة غش جماعي، ونجحت وزارة التعليم في ضبط 40 طالبا قاموا بالغش الجماعي واحالتهم جميعا للشئون القانونية وقرر الغاء الامتحانات لهم وحرمانهم منها.

أما في محافظة المنيا، وفى عام 2008 ثبت وجود ثماني لجان خاصة تم تشكيلها لأداء الامتحان بمستشفي مغاغة‏ التابعة لمحافظة المنيا، وتبين أن كل الطلاب الذين يؤدون الامتحان بها من أبناء المسؤولين بعدد من الوزارات في المحافظة ما أدى إلى إلغاء هذه اللجان الخاصة‏‏ وعودة الطلاب المقيدين بها إلى اللجان العامة لاستكمال امتحاناتهم بها‏‏ كما قام بتشكيل لجنة لمراجعة أوراق الإجابة الخاصة‏ بهم.

أما في يوليو عام 2008 فكانت لجان الذوات تجتاح محافظة المنيا، حيث حدثت مشكلة تسريب الامتحانات في محافظة المنيا‏,‏ إذ أحيل ‏19‏متهما في هذه القضية إلي المحاكم الجنائية‏,‏ وكذلك بيعت الأسئلة في الشوارع‏، لتسجل امتحانات الثانوية العامة في ‏2008 ‏ لقب "أسوأ ثانوية عامة" إلى الحد الذي دعا معه الرئيس السابق حسنى مبارك‏, ‏لعقد اجتماع وزاري موسع‏,‏ لاستعراض المشكلات المثارة حول امتحانات الثانوية العامة حينها،‏ مطالبا بعدم تطبيق أي سياسات خاصة بالتعليم علي نحو مفاجئ‏.‏

وفي عام 2013 اشتهرت بعض لجان محافظة قنا حينها بلجان الدم والنار، منها قرى "حمردوم وأبوحزم" بنجع حمادى والحجيرات، وكذلك بعض قرى مركز دشنا، حيث قام طالب بفتح النار على زميله بسلاح نارى أثناء امتحان اللغة الإنجليزية ما أدى إلى إصابته وإثارة حالة من الهلع وهروب الطلاب والمراقبين من اللجان.

وفي محافظة أسوان وتحديداً في العام 2013 شهدت بعض اللجان ما يسمى "بحرب القبائل" واستخدام الاسلحة النارية داخل وخارج اللجان لإرغام الملاحظين على الغش بالقوة.

لغز لجان مركز دار السلام

"مركز دار السلام التابع لمحافظة سوهاج" يمثل لغزا كبيرا في امتحانات الثانوية العامة، فمنذ عدة أعوام وبعض لجان هذا المركز تشهد عملية تحويلات كثيرة للطلاب من مدارس أخرى بالمحافظات قبيل بدء الامتحانات، خاصة في لجان مدرسة أحمد رضوان، وعبدالحميد رضوان، ومدرسة دار السلام الإعدادية التابعين لمركز دار السلام بسوهاج، حتى وضعوا في دائرة علامة الاستفهام، وتم الاتفاق على أن هذه اللجان تحتاج إلى استعدادات خاصة من قبل الوزارة، باعتبارها من لجان إثارة الشغب، وأيضا نتيجة لما تشهده من عملية تحويلات كثيرة من خارج المحافظة، مما استدعى كل من الدكتور رضا حجازي رئيس عام امتحانات الثانوية العامة وخالد عبد الحكم نائب رئيس عام الامتحانات للتصدي لعملية تحويلات الطلاب التي تجرى قبيل بدء امتحانات الثانوية العامة للعام الجاري.

قانون مكافحة الشغب في الامتحانات

القانون رقم 73 لسنة 2017 الخاص بمكافحة أعمال الشغب في الامتحان، ومواجهة أعمال الغش ومعه القرار الوزاري رقم 34 بشأن عقوبات الغش والإخلال بأعمال الامتحانات لم يردع أولياء أمور بعض الطلاب الراغبين في تمرير أبنائهم بطرق غير مشروعة من أجل الحصول على أعلى الدرجات دون وجه حق.

ففي عام 2016، ألقت الأجهزة الأمنية في سوهاج، القبض على طالب بمدرسة عبد الحميد رضوان الثانوية بمركز دار السلام حيث شهدت المدرسة تسريب امتحان مادة اللغة الفرنسية لطلاب الثانوية العامة بواسطة هاتفه المحمول ونشره على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" بعد مرور نصف ساعة من الامتحان.

وتكرر الأمر في العام 2017 حيث تم ضبط الطالب "م.أ.ع" فى لجنة مدرسة عبد الحميد رضوان لتصويره ورقة الامتحان لمادة اللغة الفرنسية أيضاً باستخدام الهاتف المحمول ونشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

أما في عام 2018، ورغم سهولة امتحان الاقتصاد والاحصاء إلا أن تسريب الامتحان لم يخرج من مدرسة عبد الحميد رضوان حيث تبين أن الطالبين : (ح.ك)، و(أ.د) قاموا بتسريب الامتحان ونشره على موقع التواصل الاجتماعي، ما دعا رئيس قطاع التعليم العام ورئيس عام امتحانات الثانوية العامة الدكتور رضا حجازي، بتغيير رئيس لجنة مدرسة عبد الحميد رضوان التابعة لإدارة دار السلام التعليمية بسوهاج، لتقصيره في أداء المهام المنوط به وعدم قدرته على ضبط العملية الامتحانية وإحكام السيطرة داخل اللجنة.

وفي عام 2018/2019، كشف مصدر مسئول بإدارة دار السلام التعليمية، طلب عدم نشر اسمه، أكد أن عمليات الغش ليست وليدة اليوم، لكنها تمتد لأكثر من 40 عاماً، موضحاً أن عدد الطلاب الذين تم تحويلهم إلى مدارس دار السلام لتأدية امتحانات الثانوية العامة لضمان الغش بلغ 81 طالباً، بينهم 27 من أبناء مسئولين وأعيان محافظة قنا، موضحاً أن نجل شقيق برلماني شهير وكاتب معروف من قنا من بين الطلاب. وأوضح أن عدد الطلاب الذين تم تحويلهم إلى مدرسة عبدالحميد رضوان، بلغ 35 طالباً، وفى مدرسة محمد عبدالحميد رضوان، 21 طالباً، وفى مدرسة الوحدة الوطنية بالكشح، 15 طالباً، وفى مدرسة الحاجر 10 طلاب، مؤكداً أن الطلاب تم تحويلهم فى بداية العام الدراسي لـ 2018/2019 ، ولم يحضر أي طالب منهم طوال فترات الدراسة، وهناك 7 طلاب "منازل"، من محافظة قنا تم تحويلهم مباشرة عن طريق الكنترول دون أن يكون لمديرية التربية والتعليم دخل في ذلك.

ورغم التشديد الأمني الذى أحاط لجنة مدرسة عبد الحميد رضوان، في ثالث أيام امتحانات عام 2018/2019، إلا أن عدد كبير من أهالي الطلاب تواجدوا بالشوارع الجانبية للجنة أثناء تأدية الطلاب لامتحان اللغة الاجنبية الثانية، مستخدمين الهواتف المحمولة لإبلاغ الطلاب بإجابات الامتحان والتي حصلوا عليها من إحدى المكتبات القريبة والتي قامت ببيع إجابات اللغة الفرنسية بـ5 جنيهات .


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -