أخر الاخبار

150 ألف معلم : يستغيثون برئاسة الجمهورية بسبب مسابقات المعلمين .. ووزير التعليم يرد

150 ألف معلم :  يستغيثون برئاسة الجمهورية بسبب مسابقات المعلمين .. ووزير التعليم يرد

150 ألف معلم يستغيثون برئاسة الجمهورية بسبب مسابقات المعلمين

استغاث عدد من المعلمين الفائزين في مسابقة ال 36 ألف معلم ومسابقة ال 120 ألف معلم، التي اعدتها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، خلال الثلاث سنوات الماضية، بالرئيس عبدالفتاح السيسي، وحاء نص الاستغاثة كالآتي:"الرئيس عبد الفتاح السيسي.. نحيط علم سيادتكم أنه قد وقع ظلم على أبناءكم من معلمى مصر (١٥٠) ألف معلم معلمى ٣٦ +١٢٠ من أبناء الوطن الشرفاء".

واستكمل المعلمين في استغاثتهم:" وأعلنت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، عن مسابقة وبوابة إلكترونية عبر صفحاتها الرسمية والقنوات الشرعية، للحصول على فرصة عمل بكل نزهة وشفافية ولكن انتهى الأمر بأن تخلت الوزارة عن كل تصريحاتها ومن ثم أعلنت عنها بعد انتهاء سباق التقديم و المرور بكل الاختيارات التى أعلنت عنها الوزارة لتعلن أمام الجميع من أبناء الوطن أنها غير مسؤولة عن البوابة الإلكترونية و انتهاء عقد ال٣٦ المخالف للقانون رقم ١٥٥ الذى ينص على مدة التعاقد سنتين".

وفي ذات السياق، قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، إن مسابقتي "36 ألف معلم" و"120 ألف معلم" (الذان تم الإعلان عنهما مسبقا)، لا علاقة لهما بالمسابقة الحالية لتعيين "30 ألف معلم" الجديدة، لأن هذه مسابقة جديدة لمن يريد للتقدم للعمل ولا أفضلية لأحد فيها.. وليتنافس المتنافسون".

وأوضح الدكتور طارق شوقي، أن مسابقة الـ36 ألف معلم كانت مسابقة بالتعاقد المؤقت، وليس فيها وعد بالتعيين، ولا تعطي أفضلية في المسابقة الجديدة 30 ألف معلم، إلا بعد تخطي الاختبارات، وسيكون بند الخبرة هو معيار المفاضلة بين اثنين، وفقا لتصريحات الوزير خلال المؤتمر الصحفي الذي انعقد للإعلان عن تفاصيل مسابقة ال 30 ألف معلم.

وأشار وزير التربية والتعليم، إلى أن مسابقة الـ120 ألف معلم كانت قاعدة بيانات في مكان آخر في وزارة أخرى.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -