أخر الاخبار

أبرز معلومات عن مدارس مصر المتميزة .. وزير التعليم : يوضح

أبرز معلومات عن مدارس مصر المتميزة ..  وزير التعليم :  يوضح

أبرز معلومات عن مدارس مصر المتميزة

أوضح الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، أن مشروع مدارس مصر المتميزة ، يهدف إلى تعزيز المهارات ونقل المعرفة ، من خلال تطوير وتهيئة بيئة مدرسية للطلاب والمعلمين تساعدهم على الإنتاج بشكل أفضل ، بجانب تحسين التعليم قبل الجامعي ، وتوفير تعليم عالي الجودة يُلبي متطلبات العمل بكوادر بشرية متميزة ومؤهلة.

واضاف وزير التربية والتعليم ، أن الدولة اتجهت لإنشاء مشروع مدارس مصر المتميزة من أجل مواكبة مسارات التنمية الشاملة التي تقوم بها الدولة المصرية في ( الجمهورية الجديدة )، وفق توجيهات القيادة السياسية الخاصة بتطوير التعليم.

أشار الدكتور رضا حجازي إلى أن مشروع مدارس مصر المتميزة بدأ بالمدارس التجريبية التي تنتشر بشكل كبير على مستوى الجمهورية ، مشيرا إلى أن الحكومة المصرية ، ممثلة في وزارة التربية والتعليم، دشنت هذا المشروع الطموح من خلال التعاون مع عدد من الشركاء الوطنيين واستهلته بإحدى المدارس التجريبية الفرنسية بالسويس، كنموذج أوّلي ستسير على نهجه بقية المدارس الأخرى.

وقال وزير التربية والتعليم : يسير مشروع مدارس مصر المتميزة على خطين متوازيين ، أولهما بنيوي يتعلق بتطوير المنشآت التعليمية ذاتها ومرافقها ، ومراعاة النواحي الجمالية مما ينعكس إيجابا على الطلاب ، أما الخط الثاني الذي أوضحه الوزير فيتعلق بالجانب الرياضيّ ، والذي يتم من خلاله إضافة ملاعب لم تكن قائمة من قبل داخل المدارس، من أجل إحداث نوع من التكامل في توفير بيئة تعليمية رياضية صحية آمنة في تلك المدارس ، تساعد الطلاب على التفوق.

وأضاف ان هذه الخطة تسير بخطى ثابتة ، تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية بضرورة الاستمرار في إصلاح التعليم الفني في مصر، لدوره الكبير في تدريب الطلاب على مناهج مستحدثة تلائم سوق العمل ، مستعرضا ما تم البدء في تنفيذه من خطط في هذا الشأن وصولا إلى التعاون مع كبار المستثمرين ورجال الأعمال في إنشاء 40 مدرسة تكنولوجية تطبيقية ، وجار التوسع في هذه المدارس.

وكان الدكتور رضا حجازي ، قد تولي حقيبة وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، في التعديل الوزاري الأخير خلفًا للدكتور طارق شوقي ، وتعهد « حجازي » باستكمال مسيرة تطوير التعليم التي بدأها الدكتور طارق شوقي وتتبناها الدولة.


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -