أخر الاخبار

مفاجأتان لطلاب الثانوية العامة : عودة التحسين .. ومصير التابلت

مفاجأتان لطلاب الثانوية العامة : عودة التحسين  ..  ومصير التابلت

مفاجأتان لطلاب الثانوية العامة

تحدث الدكتور رضا حجازي ، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، خلال ندوة لحزب مستقبل وطن عن مستقبل التعليم في مصر.

وقال أحد الحضور في الحلقة النقاشية ، إن الوزير أجاب على عدد من تساؤلات الحضور ، موضحا عودة نظام التحسين في الثانوية العامة حيث من المتوقع أن تتقدم الوزارة بمقترح تعديل تشريعي لتحقيق هذا الأمر حيث لا يمكن دون إجراء تعديل تشريعي.

وأوضح وزير التربية والتعليم أيضا أن امتحانات نهاية العام في مرحلة الثانوية العامة ستكون بنظام "بابل شيت" وليس عن طريق التابلت والذي سيتم استخدامه للتعلم وفي عقد الامتحانات الشهرية.

​وشدد وزير التعليم على أن المنظومة التعليمية تعاني العديد من الشائعات ، قائلا : " أنا جاي استكمل المبني ودي قناعتي ، لكن بآليات مختلفة تشعر المواطنين أن هناك تغيير على أرض الواقع ".

وتابع أن التكنولوجيا ليست بديلا عن المعلم ولكنها مساعدة له ، لذلك يجب أن تدمج في البرنامج الدراسي وليست موازية له ، مضيفا : " نسبة المشاهدة منخفضة للقنوات التعليمية رغم التكلفة التي حظيت بها ".

‏‎وواصل : " سنبدأ بتشغيل السمارت بورت والداتا شو سنعرض عليها المواد الدراسية ، وسنقوم بتحميلها على فلاشة ورفعها إلى اليوتيوب وإذاعتها على القنوات التعليمية بمواعيد محددة ، وهذا سيساعد على التقليل من الخصوصية ، وهذا الأمر مثمر لأن ما يقدم في التلفزيون في 30 دقيقة يقدمه المعلم في ساعة.

وحول أعمال السنة ، قال الدكتور رضا حجازي : "طول مفيش أعمال سنة ، العلاقة بين الطالب والمعلم ضعيفة ، لذلك سنقوم بحوكمة الأمر من خلال تخصيص 5 درجات على المواظبة على الحضور ، ومثلهم على السلوك،  و10 درجات للامتحان التحريري الذي سيقوم به موجه المادة وسيكون موحد على مستوى المدرسة وليس معلم الفصل ".

وبشأن نظام الثانوية ، قال : الرئيس السيسي وافق على أن يكون 15% للأسئلة المقالية ، وهي نسبة جيدة لأن الفكرة هي أن يذاكر الطالب لإنتاج الإجابة ، ويستفيد من خلال التعلم والإنتاج .

تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -