أخر الاخبار

وزير التعليم : صرف الكتب المدرسية في المدارس .. وعدم ربطها بالمصاريف

وزير التعليم : صرف الكتب المدرسية في المدارس  ..  وعدم ربطها بالمصاريف

التعليم : صرف الكتب المدرسية في المدارس وعدم ربطها بالمصاريف

عقدت الدكتورة منال عوض محافظ دمياط ، والدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، اجتماعًا مع قيادات التعليم بمحافظة دمياط ، عقب تفقده مدرسة 6 أكتوبر صباح اليوم بدمياط ، وذلك للوقوف على خطة سير العام الدراسي الجديد ، لتحقيق انتظام المنظومة التعليمية بمدارس المحافظة.

وفي مستهل اللقاء الذي حضره اللواء محمد همام سكرتير عام المحافظة ، وعلي عبدالرؤوف مدير مديرية التربية والتعليم ، أكدت الدكتورة منال عوص، أن المحافظة قد وضعت خطة محددة بالتنسيق مع مديرية التربية والتعليم ، للاستعداد للعام الدراسي الجديد، وتهيئة المناخ المناسب والجيد والآمن للطلاب، لتحقيق عام دراسي منضبط.

وأكدت أنه تم توجيه مديرية التربية والتعليم وإدارتها التعليمية العشر بإتمام كل التجهيزات بمباني المدارس وفصولها ، وكذلك التأكيد على انضباط المعلمين والعاملين بها ، مشيرة إلى أنه يتم تنفيذ إجراءات حاسمة تجاه المخالفين ، وأضافت أن محافظة دمياط حققت خطوات كبيرة في تنفيذ أعمال رفع الكفاءة وإنشاء مدارس جديدة ، الأمر الذي ساهم في تقليل الكثافة الطلابية بالفصول.

وناقش الوزير والمحافظ، المعوقات والعقبات التي تواجه المنظومة ، حيث أكدا ضرورة تحقيق الإدارة الجيدة ، والعمل على انتظام اليوم الدراسي بشكل كفء ، وأشارا إلى دور مديرى الإدارات التعليمية في المتابعة الدورية للعملية التعليمية.

وأكد الدكتور رضا حجازى ، أهمية جذب الطلاب للمدرسة من خلال تفعيل الأنشطة المختلفة ورفع شعار "المدرسة بيتك الثانى" ، موجهاً بتسليم الكتب المدرسية لجميع الطلاب ، وعدم ربطها بسداد المصروفات، وتوزيع المعلمين بشكل جيد ، وأيضًا التواصل المستمر مع أولياء الأمور والاستماع إلى مقترحاتهم ومطالبهم.

كما أشار الوزير إلى أهمية دمج التكنولوجيا في العملية التعليمية ، من خلال القنوات والمنصات التعليمية وتخصيص فترات للمشاهدة داخل الفصول ، منوهاً بأنها أداة ناجحة في المنظومة ، وتوصيل المعلومة للطالب بسهولة.

وأوضح أنه يتم تطبيق اليوم الرياضي فى ما لا يقل عن 25% من المدارس ، على أن يتم تعميمها على باقي المدارس على مدار العام الدراسي ، وبالتناوب بين الفصول ، وذلك لما تمثله الأنشطة الرياضية من أهمية في صقل مهارات ومواهب الطلاب.

وأكد أيضًا ضرورة الاهتمام بقضية التغيرات المناخية و توعية الطلاب بها ، وذلك اتساقًا مع جهود الدولة للحفاظ على البيئة ، وتزامناً مع استعدادات مصر ورئاستها لمؤتمر الأطراف ؛ لاتفاقية الأمم المتحدة الاطارية لتغير المناخ COP27 في نوفمبر المقبل بمدينة شرم الشيخ ، مشيرا إلى أنه سيتم عقد مسابقة لاختيار أفضل الأعمال الطلابية وتصعيدها للمؤتمر.

تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -