أخر الاخبار

غدا .. التعليم : تبدأ تفعيل برنامجي " أنا المعلم " و" سند المعلم " .. التفاصيل الكاملة

غدا .. التعليم  :  تبدأ تفعيل برنامجي  " أنا المعلم " و"  سند المعلم "  ..  التفاصيل الكاملة

التعليم .. تفعيل برنامجي «أنا المعلم» و«سند المعلم»

تبدأ وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى ، غدا ، الثلاثاء ، تفعيل برنامجي « أنا المعلم » و« سند المعلم » ، والتى أعلن عنها الدكتور رضا حجازى ، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى ، الخميس الماضي ، خلال احتفالية يوم المعلم ، وذلك تقديرًا لدور المعلم ومكانته المتميزة في العملية التعليمية والتربوية.

وتعتبر منصة « أنا المعلم » أول برنامج تطلقه الوزارة لتمييز كل المعلمين ، ويشارك فيه شبكة من تجار مصر ، ويمول مرحلته الأولى البنك المركزي ، ويهدف المشروع إلى تأكيد أهمية دور المعلمين في المجتمع ، وبناء الثقة في توجه الدولة نحو الاهتمام بالمعلمين ، وتحقيق تمييز خاص للمعلمين لترسيخ قيمة المعلم في المجتمع ، فضلًا عن تأكيد دعم الوزارة للمعلمين المتميزين.

ويوفر البرنامج للمعلمين الوصول إلى سوق يضم المئات من العلامات التجارية التي تمنح خصومات مميزة ؛ تقديرًا للمعلمين وجهودهم في بناء مصر ، كما يمنح البرنامج للمعلمين كوبونات بقيمة مالية وفق مؤشرات أداء محددة مسبقًا يمكنهم بهذه الكوبونات شراء السلع والخدمات من العلامات التجارية المفضلة لديهم.

وتعتبر مؤشرات الأداء التربوي المرتبطة بخطة تطوير التعليم والتي سيتم تعميمها على جميع المعلمين متضمنة عناصر متعددة من بينها: التنمية المهنية المستدامة ، وإسهامات المعلم في برامج التطوير، ومستويات الأداء للطلاب وتحقيق مستهدفات الجودة ، وغيرها.

أما بالنسبة لمشروع « سند المعلم » ، فهو يتضمن عددا من الخدمات وهي : خدمة « اقبض بدري » ، وخدمة « عروض التقسيط » ، وخدمة « أدفع فواتيرك » ، ويهدف المشروع إلى إحساس المعلمين بالأمان في مواجهة المواقف الطارئة وعند الأزمات وزيادة الخدمات التي سعت الوزارة لإتاحتها للمعلمين ؛ لتمكينهم من مواجهة الأزمات، خاصة أن المشروع يقوم بتنفيذه شركة مصرية متخصصة في الخدمات المالية ، وحاصلة على ترخيص من البنك المركزي المصري.

كما يتم إطلاق وثيقة التنمية المهنية الجديدة Teach for tomorrow وذلك في ضوء التحول الرقمي وتوظيفها في التنمية المهنية المستدامة والترقى للمعلمين وتفعيل منصة التدريب والتطوير المهني الإلكترونية ، بدعم من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ، حيث يهدف المشروع إلى الارتقاء بمهارات المعلمين مما له من انعكاس مباشر على النهوض بالمستوى التعليمي للطلاب والنهوض بالمنظومة التعلمية بالدولة ، وعقد دورات تدريبية جديدة ومتطورة تتماشى مع التطور المستمر في المنظومة التدريبية والمناهج الحديثة ، وتشجيع المعلمين على التعليم المستمر ، وإتاحة دورات إثرائية لكل معلم راغب في زيادة المعرفة ، إلى جانب وصول التدريب لجميع المعلمين في جميع المحافظات في نفس الوقت ، وتسهيل عملية التدريب والتطوير المهني للمعلمين ، بالإضافة إلى تسهيل إدارة ومتابعة العملية التدريبية .

تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -
    close