أخر الاخبار

التعليم : تطبيق المناهج الجديدة على المرحلة الإعدادية .. بعد عامين

التعليم : تطبيق المناهج الجديدة على المرحلة الإعدادية .. بعد عامين

مصدر بالتعليم : تطبيق المناهج الجديدة على المرحلة الإعدادية بعد عامين

قال مصدر بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى ، إنه من المقرر البدء فى تدريس المنهج الجديد للمرحلة الإعدادية فى العام الدراسى بعد المقبل 2024 / 2025 ، لافتا إلى إعلان الوزارة بدء وضع الإطار العام للمناهج الجديدة للمرحلة الإعدادية وأن هذا لا يعنى بداية التطبيق من العام الدراسى المقبل.

وأضاف المصدر ، أن العام الدراسى المقبل 2023 / 2024 سيشهد تطبيق المنهج الجديد للصف السادس الابتدائى ، وذلك وفق خطة الوزارة فى تطوير المناهج والتى وصلت هذا العام إلى الصف الخامس الابتدائى.

وأشار إلى أن تطوير المناهج حاليا سيكون من خلال الإدارة المركزية لتطوير المناهج بالإضافة إلى مستشارين المواد المختلفة بالوزارة ، والمركز القومى للبحوث التربوية والتنمية ، ويعمل الجميع تحت مظلة واحدة ، مضيفا : « عودة الاستعانة بمستشارى المواد قرار صائب جدا باعتبارهم أول المحتكين بالمدارس والمعلمين ».

وكلف وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى ، رضا حجازى ، المركز القومى للبحوث التربوية والتنمية بإجراء بحوث ميدانية بأهداف متعددة ؛ من بينها تشخيص الوضع القائم للمدارس ، بالإضافة إلى تقييم التطبيقات التجريبية لبعض الوحدات من المناهج الجديدة فى محافظات مصر بالريف والحضر ، وإمداد الإدارة المركزية لتطوير المناهج بنتائج هذه البحوث ؛ لأخذها فى الاعتبار عند إعداد المناهج والقيام بالتعديلات اللازمة وذلك قبل تعميمها.

وأضاف حجازى ، فى تصريحات صحفية ، أن الوزارة تستعد الآن لوضع الإطار العام لمناهج المرحلة الإعدادية ، والتى سيشارك فيها خبرات محلية مصرية وخبرات دولية ، وذلك فى ضوء مناهج المرحلة الابتدائية ، مع الأخذ فى الاعتبار النماذج الناجحة.

وأشار حجازى إلى أن مركز البحوث يلعب دورا هاما فى استطلاع آراء المعلمين من جميع الفئات والتخصصات بشأن الإطار العام للمنهج بعد الانتهاء من المسودة الأولى ، وإجراء التعديلات اللازمة ، بجانب إجراء أبحاث نوعية من خلال المقابلات مع عينات ممثلة من الطلاب فى المراحل العمرية المختلفة ؛ للتعرف على تفضيلاتهم من الموضوعات التى يتم تضمينها بالمناهج المختلفة ، مثل اللغة العربية والإنجليزية وغيرها ، فضلا عن دورهم فى إبداء الرأى فيما يخص تقييم الوحدات.

وقال إن منظومة التعليم تشتمل على محاور عدة ، ولا يجب أن يتم التركيز على محور دون الآخر ؛ حتى تكتمل المنظومة ، موضحا أن المحور الأول يتمركز حول المعلم وتنميته المهنية ، والمحور الثانى هو البيئة المدرسية ، حيث إنه لا تعليم بدون مدرسة ، فالمدرسة هى المكان الحقيقى للتعليم والتعلم ويجب أن تكون جاذبة للطلاب ، أما المحور الثالث فمعنى بالمناهج.

تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -
    close