أخر الاخبار

تأهيل خريجي الدبلومات الفنية للعمل بألمانيا .. التعليم توضح

تأهيل خريجي الدبلومات الفنية للعمل بألمانيا  ..  التعليم  توضح

التعليم : درسنا بعناية كيفية إعداد الخريجين للهجرة الدولية بطريقة قانونية

أوضح الدكتور محمد مجاهد ، نائب الوزير للتعليم الفنى خلال كلمته في ‎مؤتمر THAMM مصر للتدريب ‎والتأهيل المهني في إطار تنفيذ الحكومة المصرية للبرنامج الإقليمي ، أن الوزارة عملت على إعداد استراتيجية شاملة تعرف بـ ( TE 2.0 ) منذ 2018 ؛ تعمل على تطوير التعليم الفنى وتحسين مخرجاته حتى يتم تأهيل طلاب التعليم الفنى لتلبية سوق العمل وقادرين أيضًا على المنافسة في سوق العمل الدولية.

ما هي ركائز تطوير التعليم الفنى وتأهيل الطلاب لتلبية سوق العمل المحلية والدولية؟

وأشار « مجاهد » إلى الركائز الـ 5 الرئيسية للاستراتيجية التي تعمل على إصلاح وتطوير التعليم الفني (TE 2.0 ) وتأهيل طلاب التعليم الفنى لتلبية سوق العمل المحلية والدوليى، وتضمن الركائز الـ 5 الآتى :

1- الارتقاء بجودة التعليم الفني وتطويره لتأهيل الطلاب لسوق العمل المحلية والدولية

2- العمل على اعتماد مناهج دراسية قائمة على منهجية الجدارات والتوسع في التحول الرقمي بهدف تأهيل الطلاب لسوق العمل المحلية والدولية

3- تنمية مهارات المعلمين المسؤولين عن تقديم التدريبات العملية للطلاب القائمة على تطوير طرق التعلم

4- إلى جانب الشراكة مع القطاع الخاص من خلال التوسع في النظام المزدوج ومدارس التكنولوجيا التطبيقية ومراكز التميز القطاعية ، وتغيير الصورة النمطية عن التعليم الفني

5- العمل على التعاون والتنسيق مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GiZ ، وبنك التعمير الألماني KfW ، والاتحاد الأوروبي EU ، والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID ، للمساعدة في تنفيذ جوانب الاستراتيجية المسؤولة عن تطوير التعليم الفنى وتأهيل الطلاب لتلبية حاجة سوق العمل والمنافسة على سوق العمل الدولية

إعداد وتأهيل طلاب التعليم الفنى لتلبية سوق العمل المحلية والهجرة الدولية

وأكد «مجاهد» خلال كلمته في المؤتمر ، أن الوزارة تعمل على دراسة كيفية تأهيل الطلاب الخريجين للهجرة الدولية القانونية ، باعتبار مصر دولة شابة واقتصادها لن يستوعب جميع الخريجين الشباب وفي الوقت نفسه هناك دول أوربية تحتاج إلى مؤهلين للعمل ، لافتا إلى أنه لذلك السبب؛ عملت وزارة التربية والتعليم على الشراكة مع وزارة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج ، بإجراء دراسة مفصلة عن سوق العمل الدولية من خلال تمويل من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية ( EBRD ).

ما الدول التي سيهاجر إليها طلاب التعليم الفنى؟

وأضاف « مجاهد » ، أن الوزارة تحاول على إنشاء روابط قوية مع جمعيات الأعمال ، في دول مثل ألمانيا وإيطاليا وغيرها من أجل إقامة شراكات طويلة الأجل ومعرفة الكفاءات الفنية المطلوبة ، نظرا لحاجة تلك الدول إلى التصنيع الهندسي ، والبناء ، والضيافة ، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات ، وقطاع الرعاية الصحية .

تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -
    close